اخر الاخبار

أحمد نور الدين: انعكاس فتح قنصليات إفريقية بالصحراء المغربية على القضية الوطنية يبقى نسبيا…وحين سيقرر الشعب الجزائري مصيره، ستنتهي البوليزاريو

الأحد 23 فبراير 2020 | مملكة بريس /س


مملكة بريس

 

أكد أحمد نور الدين الباحث في القضايا الدولية والاستراتيجية، أن افتتاح قنصليات البلدان الإفريقية بمدينتي العيون والداخلة شيء محمود ويسجل نقاطاً على الخصم لا يمكن إلاّ الإشادة به، ولكنه في العمق يشكل انتصاراً نفسياً على النظام الجزائري والجبهة الانفصالية أكثر منه شيء آخر.

وأضاف نور الدين في حديث لموقع مملكة بريس، بأن انعكاس فتح القنصليات بالأقاليم الجنوبية للمملكة على مسار القضية الوطنية يبقى نسبياً لأن المعركة الكبرى لها ساحتان أساسيتان، الأولى تتمثل في حسم معركة الأمم المتحدة بشقيها داخل مجلس الأمن وبإخراج الملف من اللجنة الرابعة، وأمّا الثانية فتتعلق بطرد جمهورية تندوف الوهمية من الاتحاد الإفريقي لأنها لا تتمتع بشروط العضوية.

 

1 – فتح القنصليات بمدن الأقاليم الجنوبية للمملكة.. هل سينعكس ذلك بالإيجاب على مسار قضية الوحدة الوطنية والترابية للمملكة؟

 

افتتاح القنصلية الخامسة في غضون حوالي ثلاثة أشهر بمدينتي العيون والداخلة شيء محمود ويسجل نقاطاً على الخصم لا يمكن إلاّ أن نشيد به، ولكنه في العمق يشكل انتصاراً نفسياً على النظام الجزائري والجبهة الانفصالية أكثر منه شيء آخر، ولذلك تعاملت معه كل من الخارجية والرئاسة الجزائريتين بنَرْفَزَة وانفعال وكانت هناك تصريحات، من الرئيس المُعيّن من طرف الجيش السيد عبد المجيد تبون، خارجة عن اللياقة الدبلوماسية وتُعتبر تدخلاً في الشؤون الداخلية للمغرب وتطاولاً على قرارات سيادية للدول الإفريقية المعنية بالأمر.

 

أما انعكاسه على مسار القضية الوطنية فيبقى نسبياً لأن المعركة الكبرى لها ساحتان أساسيتان، الأولى تتمثل في حسم معركة الأمم المتحدة بشقيها داخل مجلس الأمن وبإخراج الملف من اللجنة الرابعة، وأمّا الثانية فتتعلق بطرد جمهورية تندوف الوهمية من الاتحاد الإفريقي لأنها لا تتمتع بشروط العضوية من جهة ولأن الجزائر احتالت وضللت الدول الإفريقية وخرقت ميثاق المنظمة الإفريقية لقبول الكيان الخرافي، وما بني على باطل يبقى باطلا كما تقول القاعدة القانونية. ومع الأسف الشديد لم تقم الخارجية المغربية بمبادرة قوية وحقيقية على هذين المسارين، رغم التوجيهات الملكية التي ربطت عودة المغرب للعائلة الإفريقية “بتصحيح الخطأ التاريخي” وأخشى أن يكون فتح القنصليات، على أهميته، مجرد تغطية من الخارجية على فشلها في المعركتين الرئيستين.

 

 

2- بيان الخارجية الجزائرية ضد فتح القنصلية الإيفوارية واستدعاء السفير الجزائري للتشاور ومعارضة تنظيم تظاهرة رياضية بالعيون.. هل نحن بصدد مرحلة جديدة تكشف فيها الجزائر صراحة أنها طرف في النزاع؟

 

الجزائر ليست مجرد طرف فحسب، ولكنها هي الطرف الرئيس حتى لا أقول الوحيد الذي يسعى لهدم وحدة المغرب وفصله عن صحرائه، وهي تتخذ من الجبهة الانفصالية في تندوف حصان طروادة وقناعاً يخفي استراتيجيتها الهدامة ضد المغرب والتي تمتد لأزيد من نصف قرن. ولا أظنها مرحلة جديدة بل هي استمرار لنهج قديم فالحاكم الحقيقي في الجزائر ليس السيد تبون ولكنهم الجنرالات قادة الجيش والمخابرات، والتورط المباشر للنظام الجزائري ليس وليد اليوم، ويمكن أن نؤلف مجلدات عن الحروب التي يخوضها ضدّ المغرب، وسأكتفي ببعض الإشارات: أولاً، الجيش الجزائري تورط من البداية في الحرب المباشرة ضد المغرب في الصحراء وأبرز الأدلة هو اعتقال وأسر 112 ضابطاً وجندياً جزائرياً في معركة أمغالا سنة 1976 داخل الأراضي المغربية، وقد سلم المغرب الأسرى الجزائريين بعد وساطات عربية ودولية إلى الصليب الأحمر الدولي وبذلك لا يمكن للجزائر أن تنكر تورطها العسكري المباشر في الصحراء.

 

ثانياً الجزائر قامت سنة 1975 بجريمة ترقى إلى مستوى الجرائم ضد الإنسانية حينما طردت حوالي 350 ألف مواطن من أصول مغربية كانوا يعيشون في الجزائر لعشرات السنين ومنهم الجيل الثاني والثالث الذين ولدوا في الجزائر ولم يكن لهم وطن غيره، طردوا ليلة عيد الأضحى في شاحنات لا تحترم إنسانيتهم ولم يسمح لهم أخذ أي من أمتعتهم أو أموالهم، وتمت مصادرة ممتلكاتهم، وأطلق الرئيس الجزائري هواري بومدين على هذه الجريمة بكل صَفاقَةٍ “المسيرة السوداء” كردّ منه على المسيرة الخضراء التي قام بها المغاربة لتحرير الصحراء.

 

ثالثاً النظام الجزائري هو الذي صنع الجمهورية الوهمية في تندوف وجنّد كل إمكانياته المالية والنفطية والدبلوماسية والإعلامية لشراء أو ابتزاز اعترافات الدول بالكيان الوهمي، وهو الذي يخوض المعارك الدبلوماسية في أوربا وإفريقيا والأمم المتحدة ضد المغرب، وفوق ذلك كله هو الذي يحتضن قواعد ميلشيات الانفصاليين وهو الذي يسلحهم بالدبابات والصواريخ ومن فوق أراضيه انطلقت كل العمليات المسلحة ضد المغرب خلال حرب الاستنزاف من 1975 إلى 1991.

 

رابعاً الجزائر اقترحت سنة 2001 على المبعوث الأممي، جيمس بيكر، تقسيم الصحراء بين المغرب والانفصاليين، وهذا أكبر دليل على أنّ الجبهة الانفصالية مجرد أداة في يد جنرالات الجزائر وهذا مثبت في تقرير الأمين العام الأممي. خامساً الجزائر قد أثبت أنها الطرف الحقيقي في النزاع حين رفضت خطة بيكر الأولى للتسوية في رسالة رسمية وجهها السيد بوتفليقة إلى رئيس مجلس الأم في يوليوز 2002، وهي وثيقة رسمية لدى الأمم المتحدة لا يمكن إنكارها.

 

هذه المحطات الحاسمة تثبت التورط المباشر وتؤكد عقيدة الكراهية والعداء ضدّ المغرب التي يتخذ منها النظام العسكري الجزائري ايديولوجيته الرسمية، وعزاؤنا الوحيد أن الحراك الجزائري المستمر لعام كامل منذ 22 فبراير 2019 إلى اليوم قد فضح زيف شعارات حق الشعوب في تقرير مصيرها، والعالم كله يشاهد ملايين الجزائريين الذين يهتفون كل يوم جمعة وثلاثاء في كل المدن الجزائرية بمطالب “الشعب الجزائري يريد الاستقلال” عن الطغمة العسكرية، و”الشعب يريد تقرير مصيره” و”الشعب يريد دولة مدنية وليس عسكرية”.. هذا هو عزاؤنا الوحيد، وحين سيقرر الشعب الجزائري مصيره، ستنتهي جمهورية تندوف الخرافية غير مأسوف عليها.

 

 



اراء القراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زوابع و توابع

كورونا ومناعة الدولة

متلازمة كورونا كأصعب أزمة أظهرت المناعة الحقيقية لأي دولة في العالم، فالدولة تستطيع الصمود ببنية قوية وسليمة كلما كانت متمتعة بوعي حقيقي لحكامها، وصدق يسري في عروق سادتها، ونبض متصل...

كورونا الاقتصادية

كورونا متلازمة حادة خنقت أنفاس الاقتصاد، وأفقدت أنوف المترسملين الإحساس بشم منتوجاته الطبيعية، والتهب حلق العاجزين من نقد تصنيع الكماليات، وقلة انتاج المواد الأساسية، واشتداد الحاجة إلى ضخ دماء جديدة...

السيد كورونا الإرهابي

سنعاني هذه الأيام مع من يتشبثون بالحقائق المطلقة ويبخسون الأبحاث العلمية، وسنتألم ممن ينكرون حكمة الأقدار ويؤمنون بزيف الأخبار … وسنندهش من تناقض أفكار العلماء، وسنحير من تضارب عواطف الشعراء...

الاقتصاد في حكومة العثماني

تحرير : عبد اللطيف بلكرينة التعديل الحكومي الأخير يكرس التداخل بين القطاعات وامكانية تبديد الجهود بين الوزارات حول تحديد الاختصاصات بينها والمثال اللافت للنظر هو المجال الاقتصادي حيث نجد في...

(مشاهدة المزيد)

اسمانوخ

للمغاربة: مع اقتراب العيد .. ها كيفاش تقلبوا الخروف وتعرفوا العمر ديالو + صور

ناقر و منقور بين عيد الاضحى و كوفيد 19

محمد كوحلال بعدما ما حط الوباء اللعين بديارنا و في غفلة منا.. ظهرت أمور شتى منها عجز بين #بضم و تشديد الياء ” للحكومة في تدبير الأزمة باتخاذ القرارات المتسرعة...

السلطات الامنية بمراكش ترفع إيقاع ضبط الاحياء للطوارئ الصحية .

الحسين لعطشان/عبد الحكيم الرازي تستمر عمليات الامن و السلطات العمومية لفرض احترام الطوارئ الصحية و الزام مجموعة من المستهترين بتطبيق القانون بمختلف احياء المدينة خاصة النقط القوية كباب دكالة سيدي...

نجاة بلقاسم / حياة بلقاسم بين تحقيق واغتيال الأحلام

نجاة بلقاسم / حياة بلقاسم بين تحقيق واغتيال الأحلام

حياة بلقاسم ونجاة بلقاسم فتاتان مغربيتان كان لهما حضور قوي في الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي في المغرب خلال السنوات الأخيرة، تجمع بينهما أوجه تشابه كثيرة، لكن مصير كل واحدة كان...

الامتحانات

الناجحون في الامتحانات هاد العام

هاد الليمات وأنا تنتسارا ف الفايسبوك بان ليا مجموعة ديال الدراري والدريات تيبقاوا مكونيطين ف الانترنيبت اكثر من عشرة ديال السوايع وقتما حليت الفايس طالعين ليه ف الراس… المشكلة هي...

(مشاهدة المزيد)

كتاب و آراء

الريسوني يكتب…هل هو حزن على آيا صوفيا، أم تعبير عن الإسلاموفوبيا؟!

  منذ أن تقررت إعادة المسجد الكبير، أو المسجد المقدس، (المعروف أيضا باسم آيا صوفيا)، بمدينة إسطنبول التركية، إلى أصله وإلى سابق عهده قبل 1932، تفجرت موجة من الغضب والاحتجاج...

أجراء التعليم الخصوصي: معاناة في صمت

بقلم: ذ. أنس الدحموني بين الخلاف الذي نشب بين بعض مؤسسات التعليم الخصوصي وأولياء أمور التلاميذ حول أداء واجبات التمدرس خلال الثلاث أشهر الموافقة لفترة الحجر الصحي بدعوى عدم الاستفادة...

شغيلة شركات النظافة والحراسة..الحق المهضوم

  بقلم: ذ. أنس الدحموني   يعيش المستخدمات والأجراء بشركات النظافة والحراسة أوضاعا اجتماعية وحقوقية واقتصادية غير سليمة، بسبب الانتهاكات التي يواجهونها من طرف بعض الشركات المشغلة، حيث تتعرض فئة...

عفوا المرأة انسان…!!!

مارية الشرقاوي الفكر الذكوري هو ذاك الفكر الذي يعتبر الذكورة معيارا للتمييز بين الرفيع و الوضيع ، القوي و الضعيف، المقدس و المدنس ، مما جعل حامليه يعتبرون المرأة كونها...

(مشاهدة المزيد)

استفتاء

    • هل أنت مع إلغاء معاشات البرلمانيين؟

      النتائج