اخر الاخبار

إقليم الرحامنة يخلو من فيروس كورونا بعد تماثل حالة جديدة للشفاء

الخميس 21 مايو 2020 | مملكة بريس /س


غادرت حالة شفاء جديدة من فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19)، الأربعاء، المستشفى الإقليمي للرحامنة، بعد تماثلها للشفاء التام، ليصبح بذلك الإقليم خاليا من أية إصابة جديدة بالفيروس.

ويتعلق الأمر بشخص يبلغ من العمر 43 سنة، تبين بعد إجراء التحاليل الطبية والسريرية خلوه من الفيروس، ليرتفع بذلك عدد المتعافين الذين غادروا المستشفى الإقليمي إلى 10 أشخاص.

وحسب المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بالرحامنة، كمال الينصلي، فإن مدة استشفاء هذه الحالة بلغت 10 أيام بعد إحالتها على جناح (كوفيد-19) بالمستشفى الإقليمي، مشيرا إلى أن تشخيص إصابته بالفيروس تم في إطار حملات الكشف الاستباقي التي تقوم بها المندوبية للمؤسسات المهنية والوحدات الصناعية.

وأوضح الينصلي، أن حالة المصاب كانت “مستقرة” ولم تظهر عليه أية أعراض أو أمراض مزمنة طيلة مدة الاستشفاء، التي استجاب خلالها بشكل “جيد” للبروتوكول العلاجي الذي أقرته وزارة الصحة. وأضاف أن حالة الشفاء ستقضي أياما إضافية قيد العزل الصحي في مقر سكناها وفقا للبروتوكول الصحي المعمول به، وذلك تحت مراقبة لجنة اليقظة الصحية بتنسيق مع السلطات المحلية.

 

وعلى صعيد آخر، ذكر الينصلي أن المندوبية سارعت، منذ تسجيل أول حالة بالإقليم، إلى تتبع وحصر جميع المخالطين للتأكد من خلوهم من العدوى، وكذا تجهيز المستشفى الإقليمي بالمعدات اللازمة لمكافحة الوباء عبر تخصيص جناح لـ(كوفيد-19) بالمستشفى، يضم ست قاعات للعزل اثنين منها تتوفر على أحدث تجهيزات الإنعاش.

 

وفي هذا الإطار، خصصت المندوبية وحدتين للعزل الصحي، منها وحدة فندقية بطاقة استيعابية تصل إلى 28 غرفة مجهزة بالتجهيزات الضرورية اللازمة لراحة المرضى، وكذا وحدة بطاقة استيعابية تصل إلى 99 غرفة.

وأشاد المسؤول الإقليمي بالدعم والانخراط “الفعلي” للمجمع الشريف للفوسفاط من أجل توسعة الطاقة الاستيعابية، لكي يتم احتواء جميع الحالات المخالطة، وذلك تماشيا مع المجهودات الاستباقية التي باشرتها المندوبية.



اراء القراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زوابع و توابع

كورونا ومناعة الدولة

متلازمة كورونا كأصعب أزمة أظهرت المناعة الحقيقية لأي دولة في العالم، فالدولة تستطيع الصمود ببنية قوية وسليمة كلما كانت متمتعة بوعي حقيقي لحكامها، وصدق يسري في عروق سادتها، ونبض متصل...

كورونا الاقتصادية

كورونا متلازمة حادة خنقت أنفاس الاقتصاد، وأفقدت أنوف المترسملين الإحساس بشم منتوجاته الطبيعية، والتهب حلق العاجزين من نقد تصنيع الكماليات، وقلة انتاج المواد الأساسية، واشتداد الحاجة إلى ضخ دماء جديدة...

السيد كورونا الإرهابي

سنعاني هذه الأيام مع من يتشبثون بالحقائق المطلقة ويبخسون الأبحاث العلمية، وسنتألم ممن ينكرون حكمة الأقدار ويؤمنون بزيف الأخبار … وسنندهش من تناقض أفكار العلماء، وسنحير من تضارب عواطف الشعراء...

الاقتصاد في حكومة العثماني

تحرير : عبد اللطيف بلكرينة التعديل الحكومي الأخير يكرس التداخل بين القطاعات وامكانية تبديد الجهود بين الوزارات حول تحديد الاختصاصات بينها والمثال اللافت للنظر هو المجال الاقتصادي حيث نجد في...

(مشاهدة المزيد)

كتاب و آراء

أحمد نور الدين يكتب..الجزائر تعرقل الاندماج الإفريقي!

  أحمد نورالدين، الخبير والباحث في شؤون الصحراء والقضايا الدولية تواجه إفريقيا العديد من التحديات والتهديدات التي تعيق تنميتها الشاملة والمندمجة وترهق ميزانيتها وترهن مستقبلها؛ فالقارة السمراء تعاني من الآثار...

فالنتاين سعيد “سعيد شنقريحة”

  يُروى أن قيس مجنون ليلى كان يَتْبع كلبها علّه يدلّه على مكانها؛ فمر على جماعة يصلون، وعندما عاد مارًّا بهم قالوا له: أتمرّ علينا ونحن نصلي ولا تصلي معنا؟...

أسباب حدوث الفيضانات بالمدن المغربية: نموذج فاجعة طنجة

بقلم : أحمد الطلحي متخصص في العمارة الإسلامية عرف المغرب في السنوات الأخيرة عددا من حوادث/كوارث الفيضانات، خصوصا في المدن الكبرى، أخطرها والأكثر فداحة من حيث الأضرار البشرية والمادية: فيضانات...

عادل آيت بوعزة يكتب العلاقات الرضائية بين الدين و الفرد و المجتمع ؟

عادل أيت بوعزة يقصد بالحريات الفردية ، تلك الحريات التي تثبت للفرد بوصفه فرداً، و يكون التمتع بها و ممارستها بصورة فردية دون إشراك الغير كحرية الإعتقاد و الحق في...

(مشاهدة المزيد)

استفتاء