كتاب و آراء

العولمة وثقافة الانفتاح

الإثنين 25 نوفمبر 2019 | rachida essalhi


بقلم الباحث حذيفة أشملال

وإن الانفتاح على أنواع ثلاثة :
انفتاح قبل التهيؤ والنضج، وانفتاح المتساهل في الأخذ والاقتباس، وانفتاح المبهور بالغير.. وإن الانفتاح الحق هو الذي يبقي على هوية الأمة وثوابتها ويأخذ ما يأخذ من غيرها من دون المساس بجوهرها.. ولقد بدا لنا جليا من قبل بعض ما يسمون أنفسهم بالمثقفين تصوير الدين على أنه في مواجهة الثقافة والعكس صحيح! وهذا خطأ جسيم وشر مستطير، فالصواب أن ثقافة الأمة تخدم دينها وإن لم يكن كان ذلك سببا في تمزيق الأمة شر ممزق. والمغرب الإسلامي كغيره من البلدان الأخرى له ثقافته الخاصة وله تراثه وذاكرة زاخرة بالعادات والتقاليد المحمودة في مختلف المجالات كالقضاء والاسرة والاحتفاء بأهل القرآن وغيرها…فلا أقصد بالدين عندما أنطق به كما عند الجامدين المنغلقين الجاحدين المتشددين؛ إنما أعني الدين الإسلامي الذي نزل به القرآن ودعا إليه رسول الإسلام محمد عليه الصلاة والسلام وتناقله عنه الجمع الوسطي المعتدل الذي يشرحه بكونه رسالة شاملة متكاملة متوازنة ترحب بالحوار وتؤمن بالتجديد وتنير العقل والقلب وتسعد الفرد والمجتمع وتجمع بين حسنتي الدنيا والآخرة..في عصر العولمة يتحدث الناس كثيرا عن الانفتاح بل يشتغلون ليل نهار على تمثيله في الناس من دون كلل أو ملل وهو بذا يصيب مقاتل الفئة الغير مؤهلة لوزن المعرفة بميزان العلم والمحرومة من آلة الفهم الصحيح والسليم فيرديها عن إنسانيتها ويموقعها قربا إلى الصنف الحيواني هي من الإنسان وهذا واقع لا يمكن إنكاره!..هذه الفئة من المنفتحين هم من صنفتهم ضمن الصنف الأول،،ويعقبها المنفتح المتساهل في الأخذ والاقتباس، فمن شأن العولمة أن تزيل الحواجل لتجعل من العالم الكبير الفسيح قرية صغيرة بين يديك، بضغطة زر تصلك المعلومة من فج عميق بدون جهد مكلف حتى. وهذا فضل ومنة من الله على الخليقة، فتقرب المسافات وتذيب الفوارق سواء كانت هذه المعرفة مرتبطة بالمجال الاقتصادي أو الثقافي أم السياسي أم غيره وهذا هو الانفتاح من دون حد أو ضابط في هذا العالم الجديد، فيقع صاحب القسط العلمي المتساهل في فخ التهاون والاتكال على النفس موقع المهانة من القوى المعادية؛ بل قد يصبح لعبة سائغة في يد صاحب مفتاح الطعمة الملقاة، وهذا خطر بحد ذاته مهدد للفرد والأسرة والمجتمع وإنكم بالشارع العام قوم تبصرون ..هناك فئة تخشى من مغبة الانفتاح المطلق الذي غالبا ما يكون النصر فيه للقوى المالكة للآلة المعرفية وتسحق فيه القوى الضعيفة ما يجعلها تنزوي في مكان بعيدا عن التقدم والارتقاء والذهاب نحو القمة مكتفية بثقافتها وأصالتها المتميزة مخافة أن يقتلعها الهوج من جذورها باسم المعرفة !!..فهي بذلك تنادي بالتقوقع على النفس والانكفاء على الذات وإغلاق الأبواب أمام هذا الغازي الجديد الكاسح..عكس هذا تماما هو المنفتح المنبهر بالغير!..كالضال السبيل في مفازة ظمآن شرف على الهلاك أخيراً وجد الماء!… وهو تحديدا من يصطلح عليه بالمقلد الأعمى بصيرة لا يزن ولا يعد ما يشتري ولا تهمه جودة البضاعة وقيمتها!.
الصنف الأخير هو الأهدى والأقوم سبيلا وهو كما ذكت آنفا من يحافظ على الأصالة وينفتح على المعاصرة ويستفيد من تقدم العصر ويترقي بذلك مع من يرتقي!..وﻷن الإسلام يسمح بانفتاح منضبط يأخذ خير ما عند الآخرين ويلتمس الحكمة والضالة الحسنة، من أي وعاء خرجت كما ويسمح بإعطائهم ما لديه من قيم وتجارب وممارسات حضارية، فهو يسمح بالأخذ والعطاء والاستيراد والتصدير والاستقبال والإرسال.



اراء القراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زوابع و توابع

كورونا ومناعة الدولة

متلازمة كورونا كأصعب أزمة أظهرت المناعة الحقيقية لأي دولة في العالم، فالدولة تستطيع الصمود ببنية قوية وسليمة كلما كانت متمتعة بوعي حقيقي لحكامها، وصدق يسري في عروق سادتها، ونبض متصل...

كورونا الاقتصادية

كورونا متلازمة حادة خنقت أنفاس الاقتصاد، وأفقدت أنوف المترسملين الإحساس بشم منتوجاته الطبيعية، والتهب حلق العاجزين من نقد تصنيع الكماليات، وقلة انتاج المواد الأساسية، واشتداد الحاجة إلى ضخ دماء جديدة...

السيد كورونا الإرهابي

سنعاني هذه الأيام مع من يتشبثون بالحقائق المطلقة ويبخسون الأبحاث العلمية، وسنتألم ممن ينكرون حكمة الأقدار ويؤمنون بزيف الأخبار … وسنندهش من تناقض أفكار العلماء، وسنحير من تضارب عواطف الشعراء...

الاقتصاد في حكومة العثماني

تحرير : عبد اللطيف بلكرينة التعديل الحكومي الأخير يكرس التداخل بين القطاعات وامكانية تبديد الجهود بين الوزارات حول تحديد الاختصاصات بينها والمثال اللافت للنظر هو المجال الاقتصادي حيث نجد في...

(مشاهدة المزيد)

اسمانوخ

للمغاربة: مع اقتراب العيد .. ها كيفاش تقلبوا الخروف وتعرفوا العمر ديالو + صور

ناقر و منقور بين عيد الاضحى و كوفيد 19

محمد كوحلال بعدما ما حط الوباء اللعين بديارنا و في غفلة منا.. ظهرت أمور شتى منها عجز بين #بضم و تشديد الياء ” للحكومة في تدبير الأزمة باتخاذ القرارات المتسرعة...

السلطات الامنية بمراكش ترفع إيقاع ضبط الاحياء للطوارئ الصحية .

الحسين لعطشان/عبد الحكيم الرازي تستمر عمليات الامن و السلطات العمومية لفرض احترام الطوارئ الصحية و الزام مجموعة من المستهترين بتطبيق القانون بمختلف احياء المدينة خاصة النقط القوية كباب دكالة سيدي...

نجاة بلقاسم / حياة بلقاسم بين تحقيق واغتيال الأحلام

نجاة بلقاسم / حياة بلقاسم بين تحقيق واغتيال الأحلام

حياة بلقاسم ونجاة بلقاسم فتاتان مغربيتان كان لهما حضور قوي في الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي في المغرب خلال السنوات الأخيرة، تجمع بينهما أوجه تشابه كثيرة، لكن مصير كل واحدة كان...

الامتحانات

الناجحون في الامتحانات هاد العام

هاد الليمات وأنا تنتسارا ف الفايسبوك بان ليا مجموعة ديال الدراري والدريات تيبقاوا مكونيطين ف الانترنيبت اكثر من عشرة ديال السوايع وقتما حليت الفايس طالعين ليه ف الراس… المشكلة هي...

(مشاهدة المزيد)

كتاب و آراء

عفوا المرأة انسان…!!!

مارية الشرقاوي الفكر الذكوري هو ذاك الفكر الذي يعتبر الذكورة معيارا للتمييز بين الرفيع و الوضيع ، القوي و الضعيف، المقدس و المدنس ، مما جعل حامليه يعتبرون المرأة كونها...

للمغاربة: مع اقتراب العيد .. ها كيفاش تقلبوا الخروف وتعرفوا العمر ديالو + صور

ناقر و منقور بين عيد الاضحى و كوفيد 19

محمد كوحلال بعدما ما حط الوباء اللعين بديارنا و في غفلة منا.. ظهرت أمور شتى منها عجز بين #بضم و تشديد الياء ” للحكومة في تدبير الأزمة باتخاذ القرارات المتسرعة...

شباب التقدم و حي الرشاد روح الإبداع الوطنية .

يوسف بودرهم لا يختلف اثنان أن جائحة كورونا فيروس أظهرت المعدن الحقيقي الأصيل للشعب المغربي، كما أبانت عن الحكمة الرشيدة و السياسة المحنكة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله....

نعيمة بويغرومني تكتب…لنرفع أسهم المرأة

نعيمة بويغرومني بعيدا عن منطق المزايدات، قريبا جدا من منطق التقييم والتجويد والتساؤل المشروع ، يلاحظ المدقق في الخطاب الإعلامي، بما في ذلك المتاح بغزارة في وسائل التواصل الاجتماعي في...

(مشاهدة المزيد)

استفتاء

    • هل أنت مع إلغاء معاشات البرلمانيين؟

      النتائج