امرأة هندية تنكرت في هيئة رجل لمدة 39 سنة والسبب غريب

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تنكرت امرأة هندية في هيئة رجل لمدة 39 سنة حتى تتفادى التحرش الجنسي بعد ترملها في سن صغيرة.

ولجأت السيدة التي عرفت باسم بيتشاميل إلى هذا الخيار بعد وفاة زوجها بنوبة قلبية بعد أسبوعين من زفافها وتركها حاملا بابنتها، حيث قررت أن ترعاها بنفسها، وفق صحيفة ” التايمز” البريطانية.

لم تخضع السيدة الهندية لضغط عائلتها للزواج ثانية، وعملت في الفنادق وأكشاك الطعام ومواقع البناء ما جعلها تتعرض للتحرش الجنسي المنتشر بكثرة في الهند.

وقررت بيتشاميل تغيير مسار حياتها بشكل جذري، حيث انتقلت للعيش في مدينة أخرى، وقامت بقص شعرها وارتداء ملابس رجالية واعتمدت هوية رجل يدعى ” موثو كومار”.

وقالت المرأة الهندية لوسائل إعلام محلية، إنها وجدت صعوبة في التأقلم مع هويتها الجديدة كرجل، حيث كانت تدفع ثمن أجرة الحافلة عندما سمح للنساء بالتنقل المجاني، وكان عليها أن تجلس إلى جانب الرجال في الجزء المخصص لهم.

وبعد أن بلغت من العمر 59 عاما، وزواج ابنتها، قررت ييتشاميل أن تعود إلى حياتها الطبيعية كامرأة لكي تستفيد من المعاش التقاعدي ومزايا الرعاية الاجتماعية، خاصة وأنها لا تملك منزلا، وتكسب القليل من المال من عملها في تحضير “الشباتي” في كشك على جانب الطريق.

يٌذكر أن الهند هي أسوأ مكان يمكن أن تعيش فيه المرأة وفق دراسة أعدتها مؤسسة “طومسون” سنة 2019، حيث تتعرض بشكل مستمر للتحرش الجنسي، والاعتداء برش الحمض، والخدمة المنزلية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.