كتاب و آراء

د.الدرداري يكتب:الأمن اللامادي ومتطلبات مواكبة السلوك البشري الحديث

الخميس 23 مايو 2019 | rachida essalhi


الأمن اللامادي ومتطلبات مواكبة السلوك البشري الحديث.
مفهوم الأمن اللامادي بين النظريات العلمية وطبيعة المقاربات التي تعكسها عقليات التنزيل غير المباشر هو اشكال مرتبط بدرجة الالمام بالمتطلبات والاحتياجات الأمنية المبررة علميا والمطلوبة واقعيا وعمليا ضمن سياق مجتمعي متحول ومرتبك في مراحل معينة ، وهذا يطرح على المهتمين تطوير مفاهيم التحول الامني من المادي الى الأمن اللامادي ، وضرورة تطوير مختبرات البحث في الجوانب الأمنية غير المكشوفة والمرتبطة بالنشاط الانساني الرمادي والغير مراقب والغير مؤطر تشريعيا، حيث ان القانون لا يتحكم في مراحل تطور الفعل البشري، ثم ان المعرفة العلمية الأمنية المعمقة تطرح كبديل للنواقص التشريعية، الشيء الذي يمكنه ان يؤسس لمنظور امني لامادي أكثر مواكبة لمخالفة النصوص القانونية من داخل القانون نفسه وضبط السلوكات غير الأمنية بالاعتماد على نواقص التشريع واعتماد التدبير الأمني عن بعد وتغيير مفهوم مسؤولية المواطن في حالة المخالفة والجنحة والجريمة من مسؤولية أمام القانون الى مسؤولية أمام الافعال وفقدان أهلية الفعل التي تفترض الاستقامة أكثر من الخطأ وبالأحرى الانحراف، ومن بين الاعتبارات التي تفرض التحول نحو الأمن اللامادي هناك ذكاء عقل الانسان وغموض النوايا لديه ،وأيضا الذكاء الصناعي واحتمال استعماله سلبا في المساحة الغامضة من تفكير الانسان، بالاضافة الى العديد من روافد تغذية ثقافة الاندفاع نحو بعض التحديات والمغامرات دون اية مؤشرات قبلية في سباق بين الزمن والذات والفكرة رغم التواجد في نسق أمني ثابت ، وهو ما يفسر بوجود موضوع يحتاج الى مقاربة جد متطورة ومواكبة لانفلات تفكير الانسان عن سكة الأمن المادي .

ان النسق المجتمعي ينسج ظواهر لا أمنية لاتفسرها النصوص القانونية الموجودة ولا تحاكيها حلولا وقائية، وهي تلقى على عاتق الخبراء في رصد السلوك الانساني المعاصر الذي يعتبر مفهوم الدولة الرخوة القائمة على حرية الانسان المطلقة ضمانة للتخلص من متاعب الحياة او لطلب الرفاهية بطرق غير مألوفة ، وتتجاوز بذلك النصوص القانونية الموجودة وتتماشى مع مقاربة الأمن النفسي والروحي ومزاج الانسان المعاصر . ولتحقيق الأمن اللامادي ينبغي تحويل الامن المادي الضيق التخصص الى أمن اكثر اتساعا وأكثر شمولية كالأمن التاريخي والأمن الأدبي والأمن الاجتماعي والأمن الديني والأمن الفكري والأمن الرقمي والامني النفسي والأمن السياسي. والامن البيئي والأمن الأخلاقي ..

بقلم الدكتور احمد الدرداري



اراء القراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زوابع و توابع

حكم قضائي حول رئيس المحاسبين المعتمدين

صدر مطلع هذا الأسبوع حكم قضائي استئنافي قطعي برفض طلب حول الطعن في شرعية رئيس المنظمة المهنية للمحاسبين المعتمدين بالمغرب، ويأتي هذا الحكم من محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط لوضع حد...

انتحار التلاميذ

لازلنا نسمع حوادث انتحار عديدة للتلاميذ في المغرب بعد ظهور نتائج الامتحانات الاشهادية، وهذا ما تكرر هذه السنة بعد فشل بعض المتمدرسين في ساحات الحرب مع مناهج تعليمية وتربوية مليئة...

زوابع عربية

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : “مَا مِنْ امْرِئٍ يَخْذُلُ امْرَأً مُسْلِمًا عِنْدَ مَوْطِنٍ تُنْتَهَكُ فِيهِ حُرْمَتُهُ وَيُنْتَقَصُ فِيهِ مِنْ عِرْضِهِ إِلَّا خَذَلَهُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ فِي مَوْطِنٍ...

زوابع ,المحاسبين

زوابع المحاسبين

خضعت وزارة المالية يوم الخميس الماضي لمطالب المهنيين في المحاسبة والفاعلين الاقتصاديين وذلك بإصدار دورية من المديرية العامة للضرائب تؤجل فيه تطبيق نص قانوني في قانون المالية 2016 إلى شهر...

(مشاهدة المزيد)

اسمانوخ

نجاة بلقاسم / حياة بلقاسم بين تحقيق واغتيال الأحلام

نجاة بلقاسم / حياة بلقاسم بين تحقيق واغتيال الأحلام

حياة بلقاسم ونجاة بلقاسم فتاتان مغربيتان كان لهما حضور قوي في الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي في المغرب خلال السنوات الأخيرة، تجمع بينهما أوجه تشابه كثيرة، لكن مصير كل واحدة كان...

الامتحانات

الناجحون في الامتحانات هاد العام

هاد الليمات وأنا تنتسارا ف الفايسبوك بان ليا مجموعة ديال الدراري والدريات تيبقاوا مكونيطين ف الانترنيبت اكثر من عشرة ديال السوايع وقتما حليت الفايس طالعين ليه ف الراس… المشكلة هي...

الكارطة

حظك مع الكارطة

حظك مع الكارطة للشواف مهند الحربيلي ليوم السبت 14 نونبر 2015 مهند الشواف صاحب أكبر سر لعجائب الكارطة في حياتنا ومستقبلنا، وقد تعلم أسرار الحظ من الكارطة على يد الشوافة والحلايقية الروحانيين...

حظك مع الكارطة

مهند الشواف صاحب أكبر سر لعجائب الكارطة في حياتنا ومستقبلنا، وقد تعلم أسرار الحظ من الكارطة على يد الشوافة والحلايقية الروحانيين بمدينة مراكش،  ثم صقل موهبته من “قتيل القمارة”  المشعوذ...

(مشاهدة المزيد)

كتاب و آراء

الدرداري يكتب “مخاطر نظام الأمركة الجديد ووقعها على السلم العالمي (الشرق الأوسط نموذجا)”

    بقلم الدكتور أحمد الدرداري  لقد قامت الأمركة على أسس اقتصاد العولمة المعقدة والملتبسة وتحمل في طياتها أفكارا سياسية وثقافية مضادة للهويات الوطنية والمحلية لدول الجنوب مفتقرة للمحاسبة، وتهدد...

هل المسؤولين المغاربة يحملون هموم غالبية اخوانهم المغاربة ؟

بقلم الدكتور أحمد الدرداري انطلاقا من خطب جلالة الملك في عدة مناسبات ولاسيما خطاب 9 مارس الشهير سنة 2011. وخطاب العرش لسنوات ما بعد 2011 وما وقف عنده في خطاب...

د. الدرداري يكتب “هل يستفيق المغرب أمانة المسؤوليات؟”

  بقلم الدكتور أحمد الدرداري للتطور ضريبة وللعصر تحديات لا يستوعبها المعاصرون الا بعد مرور زمن الفهم القانوني بحكم اتساقها بأولويات تحجبها عند فترة الالتقاط للاشارات، ولكون عقل الدولة يتطلب...

تسليع الرياضة بالمغرب سبب الاخفاقات

بقلم الدكتور أحمد الدرداري تبدو السياسة الرياضية وبالخصوص كرة القدم من أهم الرياضات المرتبطة بالجماهير الغفيرة المولعة بحب وتتبع البطولات والاقصائيات على مستوى كل القارات الخمس، بل تعتبر كرة القدم...

(مشاهدة المزيد)

استفتاء

    • هل أنت مع إلغاء معاشات البرلمانيين؟

      النتائج