ساكنة مراكش تدق ناقوس الخطر بخصوص ظاهرة انتشار المختلين عقليا والمتسكعين

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

دق مجموعة من ساكنة مدينة مراكش، ناقوس الخطر بخصوص ظاهرة انتشار المختلين عقليا والمتسكعين والذي بات يهدد أمن واستقرار مجموعة من الأحياء، وينعكس سلبا على جمال المدينة الحمراء التي أصبحت خلال الآونة الأخير قبلة مفضلة للعديد من سياح العالم.

وما يزيد من حدة خطورة الوضع أن مجموعة من المشردين والمختلين عقليا، جعلوا من المدار السياحي للمدينة، مأوى لهم لممارسة تصرفاتهم وسلوكياتهم العنيفة اتجاه المارة، بالإضافة إلى المتسولين الذين يملؤون ممر البرانس والنواحي.

وطالبت الساكنة من الجهات الوصية والمسؤولين التدخل العاجل لإيجاد حل لهذه الظاهرة التي أصبحت تسيء لعاصمة السياحة المغربية، والحرص على نظافتها خصوصا منطقة جامع الفنا ومحطة الكوتشي وجنبات الأسوار جليز باب دكالة.

كما طالبوا بالتعجيل لإعداد دراسة ملف المراحيض العمومية، وتزيين الحدائق العمومية للرقي بمدينة مراكش وانعاشها لاسترجاع أنفاسها من ضيق مامرت به خلال فترة الجائحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.