كابتن ماجد يطلق كرة التحدي

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بعد النجاح الغير متوقع الذي عرفته الحلقة السابقة إتصلت بصديقي لأعلمه بالخبر فأجابني بحماس كبير أين أنت؟ لقد رأيت حلما لا يصدق لا أدري إنه كالحقيقة لقد رأيت كابتن ماجد إنتقل إلى مدينتنا ليلعب مع فريق المجلس الجماعي إنه شاب شغوف لا يعرف المستحيل وأول ما وصل إلى المدينة خرج مسرعا ليتفقد أرجاءها ، يبدو أن الأمر صعب لكنه صعد إلى صومعة الكتبية راكبا حصان الإتحاد الدستوري ليستكشف المدينة من الأعلى فدله أحد الأصدقاء على موقع القصر البلدي وأمام أنظار الجميع أطلق كرة التحدي بضربة قوية بعد أن كتب عليها إسمه بمعاينة مفوض قضائي الذي وثق ما عاينه في محضر رسمي للإدلاء به عند الحاجة. لا أعلم …. هكذا إسترسل صديقي الكلام منتشيا بما رآه يبدو أن رياح التغيير قد هبت حاملة معها إنتظارات شريحة واسعة من سكان هذه المدينة العزيزة على قلوبنا خصوصا بعد النكسة التي عرفتها جراء أزمة كورونا. وبفضول الصحفي المتعطش للأخبار والملتزم مع قرائه سألته وكيف سنستطيع ترجمة أحلامك لسلسلة حلقات صحفية؟ أجاب بلكنته المراكشية المعهودة ( أشاوا بيتي نتا …. أنا راه حياتي كلها هيتنحلم). يتبع….

مولي الفظل التيتاني

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.