مارسيل خليفة يدخل المستشفى العسكري بالرباط، إثر إصابته بوعكة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

دخل الفنان اللبناني مارسيل خليفة، اليوم الأحد، المستشفى العسكري بالرباط، إثر إصابته بوعكة صحية مفاجئة، خلال وجوده بالمملكة.

وعاد مارسيل خليفة يوم الاثنين الماضي إلى المغرب، في زيارة هي الثانية في أقل من شهر، ووفق المصدر ذاته، فإن مارسيل عاد إلى المغرب من أجل الاحتفال باليوم العالمي للموسيقى، كما كان له لقاء مع الأوركسترا الفيلارمونية المغربية.

وعبر خليفة، في تدوينة عبر صفحته على فايسبوك، اليوم الأحد 26 يونيو 2022، عن سعادته بما أحاطه من رعاية واهتمام وهو يرقد في المستشفى، الذي لم يعلن عن اسمه، ولا تاريخ ولوجه، إذ أكد أن الطاقم الطبي قام بما يتوجب عليه القيام به.

وقال “لقد أجبرتني وعكة صحيّة طارئة على الاستشفاء في مستشفى بمدينة الرباط، فكنت أحسب أنني سألج إليه، مثل سائر الناس، شخصاً مريضاً يطلب العلاج للوعكة التي ألمّت به على حين غرة. لكني، وقد أخذت بالأطباء والممرضات من كل الجهات، وجدت اسمي يسبق بدني إلى نفوسهم وأيديهم، حتّى خشيت من أن يجردوا اسمي من بشريته، فلا يروا إليه إلاّ من خلال ما تبعثه رمزيته فيهم من معاني الموسيقى والأغنية”.

وأضاف “عليّ أن أستدرك وأقول إنهم/ إنهنَّ قاموا بأكثر من واجبهم/واجبهن في تطبيبي وتمريضي، وأحاطوني بكل الحب وبأرفع مستويات الرعاية”.

ووصف ما تعرض له بأنه “تحرّش عاطفي بفيض الحب الممنوح لي والمسكوب على صدري”، مستدركا بالقول “بقدر ما أراحني وطمأنني إلى أني أدّيت رسالتي بنبل، أشعرني – في ذات الوقت – بالثمن الباهظ الذي يرتبه على المرء رأسمال الرمزية الذي يحمله”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.