أقوال وأمثال

هذه قصة المثل الشهير ” أكلت يوم أكل الثور الأبيض “

الأربعاء 6 يناير 2016 | يسين أنزالي

ثور,أدبيات,قصة,أسد.قانون الغابة

عمر بهميدن

 

يحكى أن أسدا وجد قطيعاً مكوناً من ثلاثة ثيران ؛ أسود وأحمر وأبيض ، فأراد الهجوم عليهم فصدوه معاً وطردوه من منطقتهم …

 

ذهب الأسد وفكر بطريقة ليصطاد هذه الثيران خصوصاً أنها معاً كانت الأقوى ، فقرر الذهاب إلى الثورين الأحمر والأسود وقال لهما : ” لا خلاف لدي معكما ، وإنما أنتم أصدقائي وأنا أريد فقط أن آكل الثور الأبيض كي لا أموت جوعاً … أنتم تعرفون أنني أستطيع هزيمتكم لكنني لا أريدكم أنتم بل هو فقط ” .

 

فكر الثوران الأسود والأحمر كثيراً ؛ ودخل الشك في نفوسهما وحب الراحة وعدم القتال فقالا : ” الأسد على حق ، سنسمح له بأكل الثور الأبيض ” .

 

نقل الثوران الرسالة بنتيجة قرارهما وأخبراه بأنه يستطيع الهجوم على االثور الأبيض الآن ، فعل ملك الغابة بسرعة وافترس الثور الأبيض وقضى ليالي شبعاناً فرحاً بصيده .

 

مرت الأيام … وعاد الأسد لجوعه فتذكر مذاق لحم الثور وكمية الإشباع التي فيه ، فعاد إليهما وحاول الهجوم فصداه معاً ومنعاه من اصطياد أحدهما بل ضرباه بشكل موجع .. فعاد إلى منطقته متألماً متعباً منكسراً .

 

قرر الأسد استخدام نفس الحيلة القديمة ، فنادى الثور الأسود وقال له : ” لماذا هاجمتني وأنا لم أقصد سوى الثور الأحمر ؟ ” .

 

قال له الأسود : ” أنت قلت هذا عند أكل الثور الأبيض ” .

 

فرد الأسد : ” ويحك أنت تعرف قوتي وأنني قادر على هزيمتكما معاً ، لكنني لم أرد أن أخبره بأنني لا أحبه كي لا يعارض ” .

 

فكر الثور الأسود قليلاً ووافق بسبب خوفه وحبه الراحة …

 

في اليوم التالي اصطاد الأسد الثور الأحمر وعاش ليالي جميلة جديدة وهو شبعان …

 

مرت الأيام وعاد وجاع …

 

فهاجم مباشرة الثور الأسود وعندما اقترب من قتله .. صرخ الثور الأسود : ” أكلت يوم أكل الثور الأبيض ” ..

 

احتار الأسد فرفع يده عنه وقال له : ” لماذا لم تقل الثور الأحمر ، فعندما أكلته أصبحت وحيداً وليس عندما أكلت الثور الأبيض ” .

 

فقال له الثور الأسود : ” لأنني منذ ذلك الحين تنازلت عن المبدأ الذي يحمينا معاً ومن يتنازل مرة يتنازل كل مرة ،فعندما أعطيت الموافقة على أكل الثور الأبيض أعطيتك الموافقة على أكلي ” .

 

طبعا معروف من الأسد ومن الثيران .



اراء القراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زوابع و توابع

كورونا ومناعة الدولة

متلازمة كورونا كأصعب أزمة أظهرت المناعة الحقيقية لأي دولة في العالم، فالدولة تستطيع الصمود ببنية قوية وسليمة كلما كانت متمتعة بوعي حقيقي لحكامها، وصدق يسري في عروق سادتها، ونبض متصل...

كورونا الاقتصادية

كورونا متلازمة حادة خنقت أنفاس الاقتصاد، وأفقدت أنوف المترسملين الإحساس بشم منتوجاته الطبيعية، والتهب حلق العاجزين من نقد تصنيع الكماليات، وقلة انتاج المواد الأساسية، واشتداد الحاجة إلى ضخ دماء جديدة...

السيد كورونا الإرهابي

سنعاني هذه الأيام مع من يتشبثون بالحقائق المطلقة ويبخسون الأبحاث العلمية، وسنتألم ممن ينكرون حكمة الأقدار ويؤمنون بزيف الأخبار … وسنندهش من تناقض أفكار العلماء، وسنحير من تضارب عواطف الشعراء...

الاقتصاد في حكومة العثماني

تحرير : عبد اللطيف بلكرينة التعديل الحكومي الأخير يكرس التداخل بين القطاعات وامكانية تبديد الجهود بين الوزارات حول تحديد الاختصاصات بينها والمثال اللافت للنظر هو المجال الاقتصادي حيث نجد في...

(مشاهدة المزيد)

كتاب و آراء

مباراة في كرة اليد بطعم غزوة بدر….

  فجأة، وبدون سابق إنذار، تنفس النظام الجزائري الصعداء، وشعر بالفخر ورد الاعتبار وهو يرى بأنه من كومة رماد المصائب التي انهالت عليه من كل جانب، انبعث خبر مفرح مفاده...

دبلوماسية الجزائر بنكهة مطاعم بيتزاهات

دبلوماسية الجزائر بنكهة مطاعم بيتزاهات منذ ما يربو عن ثلاثة عقود وأنا أُشهر قلمي أنافح به عما يدور بخلدي من أفكار أراها سليمة ومعتقدات أحسبها صحيحة؛ فنسجتُ مؤلفات في العلوم...

اختلاف جوهري في الحروب القادمة ……

  بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني ما شهده العالم هذه الفترة من اضطرابات سياسية وعسكرية، يعكس اختلافات جوهرية في الحروب، فالحروب الآن انقسمت إلى قسمين رئيسيين حرب بيولوجية وحرب...

مجموعة من الدور السكنية الأيلة للسقوط بالمدينة العتيقة لمراكش تحتاج لإلتفاتة المسؤولين المحليين

عبد الصادق مشموم   لاشك أن المدينة العتيقة لمراكش ، تتواجد بها أعداد هائلة من الدور السكنية أيلة للسقوط يرجع تاريخ إحداثها لسنوات طويلة مضت ، وأغلبها تنتابه التصدعات الجدرانية...

(مشاهدة المزيد)

استفتاء